Home / يقولون أن / مونولوج تربوي لمقصي من الدرجة الممتازة.

مونولوج تربوي لمقصي من الدرجة الممتازة.

احمد ادبهوش
_اكادير _
همسة في أدن وزير التعليم:
وأنا كرجل تعليم.أتابع بحزن ممزوج بالإستهزاء والشفقة.تصريحات بن موسى وزير التربية الوطنية في كل مناسبة تعمد فيها إرسال رسائل لمن يهمه الأمر من قريب أو بعيد.
ومن أجل التواصل الإيجابي أورد الملاحظات التالية:
*كفوا عن أعتبار الشغيلة التعليمية حائطا قصيرا ستمرون عليه بسهولة.والبساطة -حد الإسفاف-التي تتناولون بها ملفا حارقا مثل ملف التعليم.تنم عن محدودية عقلكم التقنوقراطي وقصره النظري عن ملاحظة مادون الأرقام والإحصائيات المختارة بعناية لأستهداف الحلقة المفقودة في سلسلة التعليم.
وإذ نبوح لكم أننا نعرف هذه البدعة.ونعرف أصولها وتقاليدها المستوحاة من مدرسة شيكاغو الإقتصادية.
فإننا ندعوكم أيضا إلى الإنفتاح على مدارس أخرى تنظر الى أبعد من الأرقام الجافة.وتدمج في مقارباتها الإنسان والأبعاد الإجتماعية في التحليل الإحصائي والإقتصادي.فالإقتصاد السياسي ليس هو الإحصاء.والإحصاء بمعزل عن الرؤية السياسية والإجتماعية والفلسفية لا يعدو أن يكون آخر شطحات الليبرالية المتوحشة.
*ليست لكم الشجاعة السياسية اللازمة لقول الحقيقة.لرئيس حكومتكم.والدفاع عن مطالب شغيلة وزارتكم.وأين ستستمدون هذه الشجاعة؟ وأنتم تقنوقراطي ينفد التعليمات بحدافيرها.وتناط بكم المهام التقنية الصرفة بعيدا عن حيتياتها العامة.أولم يدافع وزير الصحة السابق مثلا عن وزارته بقوة واستطاع تمتيع شغيلة هذا القطاع بخارج السلم.؟

*لا تحتقروا رجال ونساء التعليم.ففيهم من يوازيكم شواهدا وتكوينا.لكن السياق وضعهم في قسم بأربع جدران.ووضعكم أنثم فيما أنثم فيه.دون أن نستفيظ لأن هذا خارج النص.
*تتحدثون السيد الوزير عن المحاسبة والمردودية.هذا جميل.أنثم منسجمين مع تكوينكم المقاولاتي.
لكن هذا صواب يراد به باطل.لأنه في عز أزمة الحوار الإجتماعي تثيرون قضية ليس هنا مكانها.بل مكانها الطبيعي حوار وطني بين المختصين في المهنة.وأنت لست منهم بالمناسبة.
بدا لي وأنثم تتلعثمون في حواركم الأخير.لتتلفظوا بصعوبة بالغة فكرة بسيطة.-حتى تعرفوا أن مهمة نقل المعارف والمهارات ليست ممكنة للجميع ولها أهلها-
بدا لي أنكم كمن يهدد طفلا صغيرا في مستوى الأبتدائي .انتبه لا تكثر من طلباتك وإلا راقبت ذفاترك.

أبشركم أن رجال ونساء التعليم في المغرب قامات علمية وديداكتيكية في المستوى الكبير.ولا يهابون تهديداتكم المبطنة.وهم على وئام وانسجام مع زملائهم المفتشين أصحاب الصلاحيات في المراقبة واالتقييم.ببساطة لأنهم معا يتكلمون نفس اللغة ويتقاسمون نفس الهموم والتحديات التي لا تشاركهم فيها بكل تأكيد.إلا اذا كان مقصودكم السيد الوزير بالمحاسبة إدخال بدعة جديدة في قطاع التعليم.قادمة من مجال المقاولات.وهي مشاركة المساهمين الماليين والأجتماعيين في تقييم الأستاذ.وهذا نقاش آخر فلا تستبق الأحداث.وعليه فأنثم السيد الوزير تبطنون أكثر مما تصرحون.والمهمة الموكولة إليكم بكل تأكيد هي تحويل المدرسة العمومية المغربية الى مقاولة يتحكم فيها الرأسمال.وهذا غيظ من فيظ.
*جميل أن نربط المسؤولية بالمحاسبة .لكن الأجمل أن نحاسب الجميع.من القمة الى القاعدة.وعليه أطرح عليكم بعضا من الأسئلة. :
-من يحاسب الأحزاب التي عاتت فسادا في التعليم؟
-من يحاسب حزب الآستقلال الذي فرض على أبناء المدرسة العمومية سياسة التعريب.فيما تلقى أبناؤهم تعليمهم بالمدارس الفرنكفونية وتسلموا بأقتذار المناصب الحساسة في الإدارة والدولة المغربية؟
-من يحاسب النخبة الفاسدة الإدارية والسياسية التي تتدخل بأستمرار لتسهيل دخول أبناء العشيرة الى قطاع حساس كقطاع التعليم.وآبتليت أسرة التعليم بأنواع لا علاقة لهم بالمهنة سوى أنهم سقطوا بالمظلة.وقد يكون هذا جانبا من جوانب هشاشة الأداء حسب تعبير الركراكي الذي تلمحون إليه.؟
-من يحاسب الفاسدين في وزارتكم الذين نهبوا أموال الصفقات والتكوينات والعتاذ.أم ان هؤلاء كبار يحتمون بالمظلات النقابية والسياسية.بينما الشغيلة التعليمية لا مظلة لها سوى يقينها وضميرها وأيمانها بهذه الرسالة النبيلة التي لن تفهموا قيمتها وأنثم تنظرون الى القطاع بعين مقاولاتية تقيم السلعة حسب ميزان الربح والخسارة .
-نحن الشعب والشعب نحن.
ونحن من يجب ان نحاسب نخبتنا الفاسدة المهترئة. التي أدخلت الشعب المغربي مند الاستقلال الشكلي الى عتبة الفقر والحرمان والخصاص وضعف الخدمات.
نحن من يجب ان نحاسبكم جميعا.أيتها الطبقة المخملية.على خيانة الأمانة التي أئتمنكم عليها الشعب.
*السيد الوزير.نحن نعرف أن وزارتكم وأن حكومتكم فاشلتين.ولا قدرة لهما على أجتراح حلول للأزمات التي تعصف بقطاع التعليم. وكل ما تفتقت عنه عبقريتكم هو سرقة ماتبقى من رواتبنا الهزيلة أصلا.ومن خبز أطفالنا ودواء أبائنا وأمهاتنا.
لقد فقدنا الثقة فيكم مند زمان. مند أن كنثم ترفعون تقاريركم التافهة حول شبهات الفساد.ولم نر أي ديناصور من لصوص المال العام قد نال جزاءه.ولا اموالا منهوبة استرجعت.
ستمر فترتكم كما مرت فترات غيركم.وسيبقى رجال ونساء التعليم.أوفياء لمهنتهم.لا ترهبهم تهديدات جوفاء ولا صرخات ثافهة صادرة من غير المختصين. لأنه ببساطة يوجد فرق كبير بين رأئحة الطباشير ورائحة الأحدية والكحول.
دمثم سالمين.

Share this:

About akhbarmamlaka

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

أوقات الصلاة

إعلانات

تقويم

فبراير 2024
ن ث ع خ ج س د
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
26272829  
x

Check Also

أعيان موسم مولاي عبد الله بين الأمس واليوم بين المساهمة من المال الخاص وبين استغلال المال العام ومطالب بتدخل المجلس الأعلى للحسابات

المصطفى بنوقاص مع كل انطلاقة موسم مولاي عبد الله تنتابني ذكريات الطفولة وتغوص في أعماق ...